بحة الصوت كيفيه تحدث وكيف تتخلص منها مقال خفيف




بحة الصوت هو وصف التغيرات الصوتية غير الطبيعية، إذ تُعدّ بحة الصوت عرضاً وليست مرضاً، وعند الإصابة ببحة الصوت قد يصبح الصوت خشناً، أو متوتراً، أو قد يتغير حجم الصوت، وارتفاعه، ودرجته، وعادةً ما تكون التغيرات في الصوت بسبب الاضطرابات المرتبطة بالأحبال الصوتية، وهي الأجزاء المنتجة للصوت في الحنجرة، وتجدر الإشارة إلى أنّ هناك العديد من الأسباب لبحة الصوت، إلّا أنّها ليست خطيرة في معظم الحالات وتختفي بعد فترة قصيرة من الزمن.

من أسباب بحة الصوت ما يلي:-

-        التهاب الحنجرة الحاد: يتمثل التهاب الحنجرة الحاد بتورّم الحبال الصوتية التي تحدث أثناء نزلة البرد، أو العدوى الفيروسية في الجهاز التنفسي العلوي، أو بسبب الإجهاد الصوتي، وهو السبب الأكثر شيوعاً لبحة الصوت.
-        إساءة استخدام الصوت: كما هو الحال عند التحدث في المواقف الصاخبة، وعدم استخدام مكبر الصوت عند التحدث أمام الجمهور، بالإضافة إلى الإفراط في استعمال الصوت مثل التحدث بصوت عالٍ جداً أو لفترة طويلة من الوقت.
-         أورام الحبل الصوتي الحميدة: يؤدي استخدام الصوت بشكل أكثر من اللازم، أو بصوت عالٍ جداً لفترات زمنية طويلة
-         نزف الحبال الصوتية: يحدث نزف الحبال الصوتية عادة عند تمزق أحد الأوعية الدموية على سطح الحبال الصوتية، وامتلاء الأنسجة الرخوة بالدم.
-        الارتجاع المعدي المريئي يُعدّ الارتجاع المعدي المريئي سبباً شائعاً لبحة الصوت، وذلك بسبب رجوع حمض المعدة إلى المريء، مما يؤدي إلى تهيّج الحبال الصوتية
-         التدخين: يُعدّ التدخين السبب الرئيسي لسرطان الحنجرة.
-        أسباب أخرى: مثل الحساسية، ومشاكل الغدة الدرقية، وصدمة الحنجرة، والحيض، واستخدام بخاخات الكورتيكوستيرويد المستنشقة

من طرق علاج بحة الصوت ما يلي :-  

  • علاج التهاب الحنجرة الحاد الناجم عن عدوى الجهاز التنفسي العلوي، تتحسن عدوى الجهاز التنفسي بشكلٍ تلقائي، إلا أنّ استخدام مثبطات السعال ومرطبات الهواء قد تساعد على العلاج، ولا يُنصح باستخدام المضادات الحيوية لمعظم حالات التهاب الحنجرة الحاد.
  •  تجنّب المزيد من التهيج أو إصابة الحبال الصوتية بالضرر، وذلك لإراحة الصوت.
  • الإقلاع عن التدخين.
  •  عدم الإفراط في استخدام الصوت والتزام الراحة الصوتية، فقد تحدث بعض الإصابات الخطيرة مثل نزيف الحبل الصوتي إذا كان الصوت يستخدم بشكل قوي أثناء نوبات التهاب الحنجرة الحاد.
  •  استخدام الأدوية المضادة للارتجاع المعدي المريئي. الجراحة لعلاج العقيدات أو الأورام الحميدة.
جميع الحقوق محفوظة لــ العلاج البديل العربي ,الطب العشبي التجانسي تصميم كن مدون