ما هي الاكزيما الجلديه وكيف تعالج بالاعشاب مقال سريع




الاكزيما هو مسمى عام يطلق على أي التهاب جلديٍ مناعي غير معدٍ يظهر على شكل جفاف واحمرار وانتفاخ وتهيج مع حكة مصاحبة له، في الوجه وباطن المرفق وخلف الركبة وفي اليدين والقدمين .
عند زيادة احمرار الجلد وانتفاخه يودي الى زيادة الحكة نفسها، وتختلف الأعراض المصاحبة باختلاف نوع المرض، ومن أشهر أنواعها هو التهاب الجلد التأتّبي، وهو مرض مزمن يصيب الجميع بمختلف الأعمار ومعظم من يصاب بها يكونون أكثر عرضة لأمراض الحساسية مثل الربو .
أسباب الأكزيما حيث ان هناك عدة أسباب تساهم في تكون الاكزيما منها
1. الوراثة، حيث يكون الطفل عرضة للإصابة به أكثر إذا كان أحد الوالدين مصاباً به.
2. نقص المناعة غير طبيعي ومبالغ فيه، فالمريض المصاب بالأكزيما يتفاعل جلده بصورة مبالغ بها تجاه ما يتعرّض له من المواد الخارجية .
3. بعض المواد الكيميائة المهيجة، مثل الصابون، ومواد التنظيف والمُعقّمات، وقد تختلف من شخص لآخر.
4. قلة الرطوبة، والتعرق وبعض أنواع الأقمشة الجراثيم مثل الفطريات والبكتيريا والفيروسات.
5. بعض الأغذية مثيرة الحساسية مثل المنتجات اللبينة والبيض والمكسرات.


 أعراض الأكزيما :-
جفاف الجلد واحمراره، مع احتمالية وجود بقع متهيجة على الجلد أيضاً.
والأكزيما هي التي يشار إليها أحيانا باسم «الحكة التي تتحول الى الطفح»، فبسبب الحكة تحدث خدوش تعمل على إظهار الطفح الجلدي الذي بدوره يعمل على زيادة الحكة فتزيد الخدوش فيظهر الطفح وهكذا.
 وتحدث الأكزيما في أي جزء من أجزاء الجلد بالإضافة إلى السواعد والسيقان، وفروة الرّأس والرّقبة والعنق وداخل المرفقين، والرّكبتين، والكاحلين.
 والأكزيما لها مصيران إما أن تصبح رطبةً أو أن تجف وتتقشر وتزيد احمراراً، بالإضافة إلى أن الخدوش المزمنة تجعل الجلد أكثر سماكةً، ومن الممكن أيضاً أن يصيب الجلد التهابات بكتيرية في مناطق الأكزيما فتسبب الألم الشديد والتقيّح.
ومن  أساليب علاج الأكزيما، وهي كما يلي:
العلاجات اللادوائية: استخدام الصابون المرطب. الابتعاد عن التوتر والقلق. الاستحمام القصير بمياه دافئة فلا تكون شديدة الحرارة أو البرودة. استخدام مرطبات الجو في المنزل.
 العلاجات الدوائية: مراهم الهيدروكورتيزون السطحية و مضادات الهستامين مثل الأليرفين.

الاعشاب التي تساعد على علاج الاكزيما ما يلي :-
·      العسل فالمفعول المطهر للعسل والمضاد للبكتريا قادر على التخفيف من آثار الإكزيما إلى حد كبير ويستخدم بمسحه على المنطقة المصابة بعد غسلها وتنظيفها جيداً.

 ............................................................


..............................................................
·      الليمون لعصير الليمون تعمل كمطهر طبيعي يعمل على تفتيح آثار الإكزيما تدريجياً حتى اختفاءها كما يساعد فيتامين C الموجود في الليمون على سرعة تجدد خلايا البشرة مما يساعد في تسريع اختفاء الآثار.
·      زيت الزيتون  يمتاز زيت الزيتون بخصائصه الممتازة كمضاد للالتهاب والتي تجعله قادراً على تخفيف الاحمرار والحكة وتنعيم البشرة. يستخدم زيت الزيتون البكر فقط وذلك بدهن البشرة به وتركه لبضع دقائق ثم تلف المنطقة بقطعة قماش مبللة بالماء الساخن وتترك حتى تبرد وبعدها يتم غسل المنطقة من الزيت باستخدام الماء الفاتر
·      خل التفاح . يستخدم خل التفاح كعلاج للإكزيما بمزج مقدار 2 ملعقة صغيرة منه مع 2 ملعقة صغيرة من العسل في كوب من الماء ويشرب 3 مرات يومياً. هذا المشروب يعمل على تعزيز مناعة الجسم مما يقلل الالتهاب والندبات تدريجياً
·      صبار الألوفيرا فهو معروف بخواصه المضادة للميكروبات والالتهاب وبالتالي يقلل من الحكة وتهيج البشرة إلى حد كبير كما يساعد في تفتيح آثار الإكزيما
·      زيت السمك تناول جرعات مناسبة من زيت السمك بانتظام يساعد في التخلص من آثار الإكزيما.
·      زبدة الكاكاو وتعد مرهماً إصلاحياً لخلايا البشرة وذلك لمقدرتها الهائلة على تقليص الآثار وخاصة عند استخدام زبدة الكاكاو النقية
·      الشوفان وذلك بنقع البشرة في حمام من الشوفان المطحون (حوالي كوب أو كوبين من الشوفان المطحون) لمدة 20 دقيقة إلى نصف ساعة 3 مرات يوميا.
جميع الحقوق محفوظة لــ العلاج البديل العربي ,الطب العشبي التجانسي تصميم كن مدون