الحاله النفسيه لملح الطعام واهميه علاجها




الحاله النفسيه لملح الطعام

مقدمه لا بد منها ان اي ماده على الارض ان دخلت لجسم الانسان يكون لها تاثير نفسي وجسدي وفقط عن طريق التخفيف يمكن ان ناخذ القوة العلاجيه للحاله النفسيه من الماده دون ان يكون لها تاثير جسدي قوي.
ملح الطعام احد اهم المواد التي يمكن ان تعطي حاله نفسيه ان افرط تناولها خاصه عند سن المراهقه .. (يمكن ترفض-يرفض فكره الارتباط من اصله تابع بقيه المقال للفهم)
....وان تم استعمالها كعلاج يمكن ان تشفي حالات نفسيه معقده

كل ما سبق كلام طبي صعب الفهم لكن للتبسيط نضرب مثال مثال للفهم

.......

فتاه او شاب تعرض لحاله هجران ان كان حب فاشل او طلاق او حتى هجران عاطفي وانفصال وهي متزوجه .
نلاحظ ان خاصيه الملح هي امتصاص الرطوبه ان تعرض للجو الرطب
لذلك عند الهجران نرى ان المريض يمتص السلبيات ويضع سور حول نفسه وهذا قد يستمر بين اشهر الى سنوات طويله
الاعراض التي تعاني منها المريضه- اكثر ما نلاحظه عند النساء لذلك خصصت المثال لسيده-
- علاقتها الاجتماعيه تكون ضمن هذا السور وما فيه... اكم من صديق.. اطفال ترعاهم او والدين واخوه-اخوات... ولا تريد احد اخر ان يدخل عليها هذا السور تعاملها ولا فيه احسن منه
- ترفض بشكل قاطع اي فكره للارتباط بشخص اخر .... خوفا من التجربه السابقه
- لا تسامح ولا تغفر اي احد يهينها ولكن لا تسعى للانتقام تذكر ان فلان اهانها في يوم كذا موقف كذا لكن لا تقوم برد الاسائه يعني بالمعنى العامي تحط في قلبها.
- مصابه بالاكتئاب الذي يظهر على وجهها اغلب الاوقات
-خلال الاسبوع تذكر نفسها مره او مرتين بحاله الهجران لذلك يبقى السور منيع وقوي حولها
- تجلس لوحدها في نوبه بكاء بلا سبب ولا تحب ان يراها احد يعني ثاني يوم عيونها متورمه.... ولمن حد يسالها ....ما نمت كويس
- لا تحب ان يقوم احد بمواساتها بما هي عليه بالعكس نصحها والوقوف جنبها في محنتها يزيد الامر سوء ويقوي السور من حولها...لذلك لا تتطوع في حل هكذا مشكله لانك بدل ان تحلها تخربها.
- كل هذا يؤدي الى العصبيه والثوره منها على امور تافهة لا تحتاج في العاده الى تعصيب.
- في الايام الصافيه والتي يمكن ان تضحك فيها من قلبها تجد دوما الدموع في عينيها.
.............................................................
اضغط هنا علاج الثاليل التناسليه بالاعشاب والطب البديل

............................................................



كل ما سبق يؤدي الى الم ووجع راس لا يستجيب لاي مهديء وهو يبدا من طلوع الفجر الى مغيب الشمس مثل شواكيش صغيره تضرب الراس قد يكون على جهة واحده- شقيقه- او كل الراس.

ضعف عام في الجسم وذبول الوجه مع شحوب

تمرض وتبرد بسهوله شديده.
.......................................

السؤال الان الحاله وعرفناها فكيف تعالج

اقول بنفس ملح الطعام والذي يحضر بطرق تخفيف خاصه لاخذ القوه الشفائيه منه دون ان يكون له تاثير جسدي تعطى المريضه منه جرعات ثابته مرتين اسبوعيا حتى زوال ذلك السور الذي غلفت نفسها به.
كم من الوقت تحتاج عاده لكل سنه من المعاناه تحتاج الى شهر علاج ويمكن يكون اقل او اكثر تبعا لاستجابه جسمها للعلاج
مع ملاحظه ان ليس للعلاج اي اثار جانبيه نهائيا.

..................................

مثال قريب

حضرت احد السيدات لعلاج الم اسفل الظهر... والركب مع تشنجات في الرقبه وبعد حديث سريع ادركت ان المشكله ليست في الظهر ولا الركب وان رقبتها سليمه فقط تحتاج الى ملح الطعام كعلاج وهذا ما حصل حيث اختفى ما تعاني منه منذ سنوات خلال 3 اشهر وعلى راي اخوها رجعت صبيه مثل زمان من ناحيه نفسيه.



جميع الحقوق محفوظة لــ العلاج البديل العربي ,الطب العشبي التجانسي تصميم كن مدون