فوائد عشبة الإسبغول للقلب والقولون




عشبة الإسبغول تعدّ عشبة الإسبغول على أنّها إحدى أشكال الألياف التي تصنع من نبات يسمّى بلسان الحمل البيضوي، وبالتحديد يصنّع من القشور، والشائع عن هذه النبتة أنّها مليّن طبيعي، ولها العديد من الفوائد للجسم خاصّةً في أمور الإخراج وتليين البراز، وفوائدها للقلب والبنكرياس، بالإضافة إلى أنّها تساعد في تسهيل حركة الأمعاء، ممّا لا يسبّب الانتفاخ في منطقة البطن.
 وعند إضافتها الى الحمية تعمل على تعزيز صحّة وانتضام الجهاز الهضمي، وطريقة استخدام عشبة الإسبغول هي من خلال تناولها قبل الأكل بربع ساعة مقدار ملعقتين مع الأخذ بعين الاعتبار عدم الإفراط بتناوله، فذلك يضرّ بالصحة؛ حيث يتمّ خلطها بكوب ماء أو من خلال مزجها مع العصير للتخلّص من طعمها غير المرغوب به، مع التحريك السريع، ثمّ شربها بشكلٍ مباشر.
من فوائد عشبة الإسبغول ما يلي:-
·      تفيد في صحّة القلب؛ حيث الألياف في عشبة الإسبغول القابلة للذوبان تساعد في تنظيم معدّلات الكولسترول الصّحيح بالدم فيما يتعلّق بعموم الناس، بالإضافة إلى الأشخاص الّذين تجاوزوا سنّ الخمسين، والّذين يعانون من هذه المشاكل من دون أيّة آثار جانبية؛ حيث إنّ الارتفاع في مستويات الكولسترول تنتج عن اتّباع نظامٍ غذائي خاطئ وسيء، ممّا قد يؤثّر على صحة القلب سلباً، ولكن عند إدخال هذه العشبة فذلك يساعد في تخفيف خطر الإصابة بأمراض القلب، ويحسّن مستوى الدهون، ويعزّز عضلة القلب.
·      تناول عشبة الإسبغول يساعد في الحصول على وزن صحي؛ حيث إنّ الكثير من الناس يقلقون بشأن الوزن الصحي وكيفيّة المحافظة عليه، أو اكتسابه خاصّةً في حالات مرضى السكري، وعشبة الإسبغول تساعد في تنظيم مستوى السكّر، وتعمل على تخسيس الوزن الزائد؛ حيث إنّها تعمل على امتصاص السوائل داخل الجسم، وتعطي شعوراً بالشبع، ممّا يساهم في تخفيف نسبة الطعام. تعمل على تنظيم وتوازن مستوى السكّر في الدم خاصّةً لمرضى السكري الّذين يراقبون نظامهم الغذائي من أجل المحافظة على توازن السكر والأنسولين، وذلك حسب دراسة تفيد بأنّ تناول مقدار (5) غرام من هذه العشبة يساعد مرضى السكّري من النوع الثاني على التحكّم بالسكر بالدم.
 .......................................
.........................................
·      تستخدم في متلازمة القولون العصبي، والتي هي اضطرابات ترتبط بالتوتّر، ومصاحب لها إمساك وإسهال، وعند تناول عشبة الإسبغول فذلك يسهّل حركة الأمعاء مع تليين البراز، بالإضافة إلى أنّها تساعد الأشخاص الّذين يعانون من تشقّقات في الشرج أو البواسير، وتعالج بعض أنواع الإسهال.

·      تفيد في حالات متلازمة كراون: من خلال تناول مقدار (10) غرام من هذه العشبة مع البروبيوتيك بشكلٍ يومي؛ وهذه من الوسائل الآمنة والفعّالة لمرضى متلازمة كراون.
.....................................
كلمات مفتاحيه
تجارب عشبة الاسبغول, عشبة الاسبغول والحمل ,عشبة الاسبغول في التفاح الاخضر, عشبة الاسبغول فى مصر ,اسبغول ويكيبيديا, ست اسبغول اضرارها ,عشبة الاسبغول اسبغول والجنس
جميع الحقوق محفوظة لــ العلاج البديل العربي ,الطب العشبي التجانسي تصميم كن مدون