اهم اسباب واعراض ارتفاع البوتاسيوم في الجسم وعلاجه مقال خفيف ومهم




يُعدّ البوتاسيوم أحد العناصر الأساسيّة في جسم الإنسان؛ فهو ضَروريّ لمختلف عضلات الجسم؛ كالعضلات الهيكليّة والملساء وكذلك عضلات القلب حتّى تؤدّي وَظائفها بشكل سليم، كما أنّه يلعب دوراً مهمّاً في نقل السيّال العصبيّ عبر الخَلايا العصبيّة في الجسم.
يُعد ارتفاع معدل البوتاسيوم في دم الإنسان أو الإصابة بمشكلة فرط البوتاسيوم في الدم واحداً من المشكلات الصّحية الخطيرة، التي يرافقها العديد من المضاعفات غير المرغوبة والتي تشكل خطراً حقيقياً على صحة كل من القلب والخلايا، من الممكن أن يتسبب في تغيرات خطيرة وبشكل خاص على القلب، علماً أنّ الكلى هي الجزء المسؤول بصورة مباشرة عن ضبط وتنظيم إفراز هذا العنصر بصورة متوازنة.
علماً أنه يمكن تحديد مدى زيادة عنصر البوتاسيوم في الدم عن طريق إجراء فحص تركيز البوتاسيوم، أو عن طريق تخطيط القلب الكهربائي، وخاصة في الحالات المستعصية.

من أسباب ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الدم :-

-        الإفراط في استخدام ملح البوتاسيوم.
-        الإصابة بداء الكلى.
-         تناول أدوية تسبب ارتفاع البوتاسيوم، كالأدوية الخاصة بعلاج ارتفاع ضغط الدم، لأنها تحبس البوتاسيوم في الكلى..
-         زيادة الحموضة في الدم. تلف كميات كبيرة من الخلايا.
-         نقص الإنسولين , تناول الأدوية المدرة بالبول.
-         الإسهال الشديد,وفقدان نسبة كبيرة من السوائل.

من أعراض ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الدم:-

1- الشعور بالتعب والإعياء الشديدين.
2-  الإحساس بالخدر أو الوخز في الجسم.
3- الغثيان والتقيّؤ.
4-  المُعاناة من اضطرابات في التنفّس.
5- الشعور بآلام في الصدر.
6- الشعور بخفقان القلب، وقد يصاحبه تخطّي بعض ضربات القلب.

علاج ارتفاع نسبة البوتاسيوم في الدم :-

·      إعطاء المريض كالسيوم جلوكونيت عن طريق الوريد أيضاً؛ لحماية القلب والعضلات من أثر ارتفاع البوتاسيوم.
·      أخذ مدرّات البول؛ حيث تعمل جميعها ما عدا المدرّات البولية الحافظة للبوتاسيوم على إخراج البوتاسيوم.
·      تناول الأطعمة التي تحتوي على كميّاتٍ قليلة من البوتاسيوم.
·       التوقّف عن تناول الأدوية التي تزيد من نسبته في الدم.
-         إعطاء المريض الجلوكوز، أو الإنسولين عن طريق الوريد؛ حيث يعملان على إرجاع البوتاسيوم من خارج الخلية إلى داخلها، وبالتالي تقليل نسبة البوتاسيوم في الدم.
جميع الحقوق محفوظة لــ العلاج البديل العربي ,الطب العشبي التجانسي تصميم كن مدون