اهميه فطر عرف الاسد ومحاذير الاسخدام




فطر عرف الأسد:
هو أحد أنواع الفطر القابلة للأكل، اكتشف للمرة الأولى في أمريكا الشمالية، وهو ينمو في فصل الصيف على الأخشاب الصلبة خاصةً خشب شجرة الزان الأمريكية، ويشتهر الصينيون باستخدامه في أطعمتهم التي تحتوي على اللحوم.
 يصنف الخبراء فطر عرف الأسد ضمن أنواع الفطر الطبي، وموطنه الأصلي هو أمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا، وهو يتميز بالنتوءات الطويلة التي تغطيه والتي يزيد طول كل منها عن 1 سم.

من فوائد فطر عرف الأسد ما يلي:-

·      تخفيف الأعراض البسيطة للاكتئاب والقلق تشير  الإحصائيات إلى أن حوالي ثلث السكان في المدن المتقدمة يعانون من القلق والاكتئاب، وعلى الرغم من تعدد أسباب القلق والاكتئاب إلا أن الالتهاب المزمن قد يكون عاملًا هامًا للإصابة بهماحي أن خلاصة فطر عرف الأسد تحتوي على خصائص مضادة للالتهابات يمكن أن تقلل من أعراض القلق والاكتئاب , وتساعد أيضًا على إعادة إنتاج خلايا الدماغ وتحسين وظائف منطقة الحصين بالدماغ، وهي منطقة مسؤولة عن معالجة الذكريات والاستجابات العاطفية، الأمر الذي يعتقد العلماء أنه السبب وراء تقليل القلق والاكتئاب
·      الوقاية من الخرف إن قدرة الدماغ على النمو وتشكيل روابط عصبية جديدة عادةً ما تتقلّص مع تقدم العمر، الأمر الذي يفسر ضعف القدرات العقلية مع التقدم في السن، إلا أن الدراسات تشير إلى أن فطر عرف الأسد يحتوي على مركبين كيميائيين يساعدان على تحفيز نمو خلايا الدماغ، وهما الهيريسينون والإريناسين
·      تسريع شفاء إصابات الجهاز العصبي يتكون الجهاز العصبي من الدماغ والحبل الشوكي والأعصاب التي تنتقل في جميع أجزاء الجسم، وهذه المكونات تعمل معًا على إرسال الإشارات واستقبالها للتحكم بجميع وظائف الجسم.
·       الحماية من القرحات في الجهاز الهضمي يمكن للقرح أن تصيب أي منطقة من الجهاز الهضمي، مثل: المعدة والأمعاء الدقيقة والغليظة، ويمكن لقرحة المعدة أن تنتج عن عاملين مهمين هما تكاثر البكتيريا الملوية البوابية وتلف الطبقة المخاطية الموجودة في المعدة الذي عادة ما ينتج عن الاستخدام طويل الأمد لأدوية غير استيرويدية مضادة للالتهابات.

محاذير استخدام فطر عرف الأسد ما يلي:-

-    الحامل والمرضع: إذ إنّه ليست هناك دراساتٌ تؤكد سلامة استخدام فطر عرف الأسد خلال فترة الحمل والرضاعة، ولذلك فإنّ النساء تُنصحن بتجنبه خلال هذه الفترات.
-    الاضطرابات النزفية: حيث إنّ فطر عرف الأسد قد يبطئ تخثر الدم، ممّا يزيد خطر التعرّض للجروح والنزيف عند الأشخاص الذين يعانون من الاضطرابات النزفية.
-   مرضى السكري: فقد يسبب فطر عرف الأسد انخفاضاً في مستويات السكر في الدم، ولذلك يجب على مرضى السكري الذين يتناولون فطر عرف الأسد أن يراقبوا مستويات السكر في دمهم جيداً.
-   الجراحة: كما ذُكر سابقاً؛ فإنّ فطر عرف الأسد يبطئ تخثر الدم، ولذلك فإنّه قد يسبب النزيف خلال الجراحة أو بعدها، ويُنصح الأشخاص الذين يخططون للخضوع إلى جراحةٍ بتجنّب تناول فطر عرف الأسد قبل أسبوعين على الأقلّ من موعد الجراحة المقرر.
جميع الحقوق محفوظة لــ العلاج البديل العربي ,الطب العشبي التجانسي تصميم كن مدون